05- A’bd el Fatah A’bd el Majid Sharif Shadid Merhebi عبد الفتاح عبد المجيد شريف شديد المرعبي

شخصية عبد الفتاح عبد المجيد شريف شديد المرعبي

الإسم: عبد الفتاح عبد المجيد شريف

إسم الأب و شهرته: عبد المجيد شريف شديد أسعد الشديد المرعبي

إسم الأم و شهرتها

متأهل من: ماريا شديد المرعبي – خالدية شديد الشريف

أبناؤه: عبد المجيد – صهيب – محمد_فيصل

بناته: سعاد – أمنة – نجوى – سلوى – سلمى

أشقاؤه: جميل – محمود – خضر – عبد القادر

البلدة: بزبينا

فرع العائلة: الشيخ أسعد أغا الشديد

مكان السكن: بزبينا

المهنة: شغل مناصب عدة و لعب دوراً هاماً على الصعيد المحلي و كذلك على الصعيد الاقليمي

تخرج من المدرسة العشائرية في استنبول وكمل تعليمه في المدرسة الملكية ليصبح قائمقام وتم تعيينة في مناطق عديدة

هذا ماذكر في كتاب يوجين روغان عن مدرسة العشائر في استنبول
1904 – مأمور ألمعية – طرابلس الشام
1905 – مأمور ألمعية – بيروت
1908 – قائمقام شيران
1909 – قائمقام أوكلا كولا
1910 – قائمقام أهيرا – في السويداء
1911 – قائمقام العقبة
1911 – قائمقام بصر الحرير – جنوب شرقي دمشق
1911 – قائمقام عزرا
1912 – قائمقام النبك
1913 – قائمقام شيروان – جنوب تركيا
1915 – قائمقام جيهان – جنوب تركيا

حصلت على معلومات أخرى عن  عبد الفتاح بك الشريف سأنشرها لأيضاً لتكون عندنا جميع المعلومات

عبد الفتاح بك الشريف المرعبي

شخصية تاريخية فذة, تركت بصماتها البيضاء على دفاتر الزمن.

ولد في بلدة (بزبينا) عكار سنة 1881 م

تلقى علومه الأولى في مدارس المنطقة, ومن ثم تابع دراسته في الآستانة عاصمة السلطنة العثمانية, حيث كانت هذه الأخيرة تنتقي الطلاب النجباء لتكمل دراستهم الجامعية في عاصمتها

لقد انتقل عبد الفتاح بك الشريف مع غيره من أقربائه المراعبة أمثال

عثمان باشا المحمد المرعبي, محمد باشا المحمد المرعبي, معين بك القدور المرعبي و مصطفى بك الخضر المرعبي

تخرج هؤلاء جميعاً من الآستانة, و لعبوا دوراً مهماً و أساسياً على الصعيد المحلي و العربي

أنجب عبد الفتاح بك الشريف من زوجته الأولى (ماريا شديد المرعبي) عدة أبناء هم على التوالي: ”سعاد, آمنة, عبد المجيد, محمد_فيصل, و نجوى“ و بعد أن توفيت زوجته الأولى, تزوج من (خالدية شديد الشريف) و أنجب منها ثلاثة أولاد هم: ” سلوى, سليمة و صهيب“

لعب عبد الفتاح بك الشريف دوراً هاماً على الصعيد المحلي و كذلك على الصعيد الاقليمي العربي

تلقى علوماً و معارف, و حاز ثقافة واسعة و تحدث بلغات عديدة: التركية, الفرنسية, الفارسية إلى جانب العربية

ترقى عبد الفتاح بك الشريف مناصب هامة في عهد الدولة العثمانية, و في أيام الحكومة العربية في دمشق وفي عهد الانتداب الفرنسي

مع اندلاع الحرب العالمية الأولى, استطاع أن يخفف الآلام  عن أهالي عكار نظرا لمكانته الرسمية, تبنى الفكر العروبي حيث مثل عكار في المؤتمر العام في دمشق سنة 1920, و هو الهيئة الأعلى آنذاك في بلاد الشام.

 بعد العداء الذي أظهره بعض الزعماء المراعبة ضد الانتداب الفرنسي, تدخل الكابتن (ميغ) بتصفية القلوب وباتجاه المصالحة بين الفريقين المتخاصمين.

وكان أخر اللقاءات اللقاء الذي حصل بين الجنرال الفرنسي (سراي) و بين محمود بك المصطفى, عثمان باشا المحمد و عبد الفتاح بك الشريف في قرية (تل حياة) الساحلية.

توفي عبد الفتاح بك الشريف عام 1934 عن عمر ناهز 53 سنة, قضاها في التنقل من منصب إلى أخر و في تقديم الخدمات إلى كل الناس

في مقابلة أجرتها جريدة اللواء مع نجل المرحوم عبد الفتاح بك الشريف و هو محمد_فيصل الشريف في 3 ايلول 1998 يتحدث بها عن والده فيقول: ” تبوأ والدي الكثير من المراكز و المؤوليات العامة في لبنان, الأردن, و سوريا ة تلقى علومه في استنبول في تركيا, و حصل على إجازة في الإدارة العامة.

تنقل في مناصب عدة أيضاً بعد خروج العثمانيين من لبنان, و دخول الانتداب الفرنسي, فأول مركز شغله, كان حاكم مأمورية (بيروت) 1919 \ 1923, كذلك حكم (النبك) في سوريا و نفذ مشاريع إنمائية عديدة, ومنها مشروع شبكات المياه, نال ارتياح الأهالي و محبتهم و القيت القصائد المشيدة به

 وكان أيضاً متصرفاً على (الكرك) في شمالي – الأردن

 تابع نجله قائلاً: ومن منطلق رفضه للألقاب لم يقبل والدي لقب الباشا الذي منحه له العثمانيون, عندما كان قائمقاماً في بعلبك, وذلك بسبب أعماله و خدماته للمواطنين

 لعب عبد الفتاح بك الشريف دوراً على المستوى العربي …. و كان من مؤسسي دولة لبنان الكبير, وكان على صداقة متينة مع رجالات بلاد الشام أمثال: حبيب باشا السعد, رياض الصلح, عبد الحميد كرامي, فارس الخوري و غيرهم من الزعماء

 وتابع محمد_فيصل الشريف, ومن أعماله الوطنية أيضاً, أنه قام بحماية و إيواء المطران الدبس و حبيب باشا السعد في منزله عندما كان والياً على (جيحان) في تركيا, و هذه الواقعة أخبرني إياها شخصياً (حبيب باشا السعد) عند أول لقاء بيننا

 وبحسب وثيقة أصلية, صادرة عن نظارة الداخلية اللبنانية بتاريخ 24\ أيار\ 1923, وبموجب 1879, كانت جردة للوظائف التي شغلها عبد الفتاح بك الشريف المرعبي و هي على الشكل التالي

– مأمورية والي بيروت, شباط 1908 \ تشرين الأول 1913

– وكالة قائم مقامية صافيتا, حزيران 1911 \ نيسان 1912

– وكالة قائم مقامية مرجعيون, مايو 1912 \ حزيران 1912

– صنف أول إحالة قائم مقامية حلا حلو, نيسان 1914 \ مارس 1915

– صنف ثاني إحالة قائم مقامية عاطرة, تشرين الثاني 1915 \ تشرين الثاني 1916

– صنف ثاني إحالة قائم مقامية  بصدى الحرير, مارس 1916 \ حزيران 1917

– صنف ثاني إحالة قائم مقامية أزرع, تشرين الأول 1916 \ حزيران 1917

– صنف ثاني إحالة قائم مقامية النبك, تموز 1917 \ أيلول 1918

– صنف أول إحالة قائم مقامية بعلبك, أيلول 1918 \ تشرين الثاني 1920

– صنف أول إحالة قائم مقامية جيحان, كانون الثاني 1920 \ كانون الثاني 1923

– إحالة متصرفية الكرك, أيار 1920 \ تشرين الأول 1923

– قائمقامية راشيا, مارس 1923 \ تشرين الأول 1923

– قائمقامية بعلبك, تشرين الأول 1923 \ أيلول 1924

– عضو مؤتمر السوري العام, شباط 1920 \ أيلول 1920

مرعبي حول العالم